The undersecretary of the Ministry of Detainees affirms that the Palestinian resistance will not the ditch the palestinian detainees and the battle will go on.

2023/01/24 7:43 website.AM

أكد وكيل وزارة شؤون الأسرى والمحررين في غزة، بهاء الدين المدهون، أن "المقاومة الفلسطينية لن تترك الأسرى وحدهم، وأن المعركة داخل السجون لن تنحصر داخل الأسوار".

وأشار المدهون، في حديثه لـ"قدس برس"، اليوم الثلاثاء، أن "قوات الاحتلال الإسرائيلي لم تتوقف يوماً عن سلب الأسرى الفلسطينيين حريتهم، وتحطيم معنوياتهم داخل الأسر".

وقال: إن "حكومة الاحتلال، هي الأكثر تطرفاً على مر التاريخ، وعلى رأسها وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي إيتمار بن غفير، والذي يشكل خطراً وتهديداً على الفلسطينيين والأسرى، قبل تسلمه منصبه".

وأوضح أن "إدارة مصلحة السجون انتهجت سياسة التنقلات داخل الأقسام في السجن الواحد، أو بين سجن وآخر لضرب الروح المعنوية للأسرى".

وبين أن هذه السياسة ليست بالحديثة؛ وإنما "هي سياسة قديمة جديدة، ولكنها تكثفت مع هذه القرارات التي تؤخذ من أعلى المستويات لدولة الكيان الإسرائيلي، ولم تقتصر على مصلحة السجون، وأصبح الأسرى مستهدفين ومادة دسمة داخل الأروقة السياسية الاسرائيلية".

 وأشار إلى أن هذه التنقلات تؤثر وبشكل سلبي على حياة الاسرى "حيث أصبحوا وكأنهم رحالة؛ كل يوم بقسم وسجن"، مؤكدا أن ذلك يزعزع الاستقرار بشكل كبير من حياتهم التي تحولت إلى جحيم، وفق قوله.

واعتبر وكيل وزارة الأسرى والمحررين أن هذه التنقلات أمر منافٍ للأخلاق الإنسانية، ولا يمكن السكوت عنها، خاصة في ظل تعثر زيارة الأهالي لأبنائهم بسبب عدم وجودهم في السجن، وتنقلهم لسجن آخر دون علمهم.

واعتبر أن بن غفير كوزير أمن داخلي له صلاحيات ليست بسيطة في التضييق على الأسرى، فزيارته لسجن نفحة، والذي يعتبر من أكبر السجون، ويضم معظم قيادات الفصائل، "تعتبر ضوء أخضر لممارسة جملة التضييقيات على الأسرى داخل السجون".

وقال: "هذه الزيارة بداية التوجيه الفعلي لمصلحة السجون بالتضييق على الأسرى، إذ بدأ بعدها تكثيف عمليات النقل والقمع".

وأضاف: "هناك مخطط كبير سيطبق على الأسرى خلال الفترة القادمة ويحتاج لوقفة أكبر لصده".

وزار بن غفير في السادس من الشهر الجاري سجن "نفحة"، موعزاً البدء بإجراءات تنكيل بحق الأسرى.

وقال خلال الزيارة: "أتيت إلى سجن نفحة للتأكد من أن قتلة اليهود لا يحصلون على ظروف أفضل بعد بناء زنازين جديدة"، مضيفاً "سعدت برؤية مصلحة السجون لا تنوي تحسين ظروف سجن الأسرى"