الأسيرات الفلسطينيات داخل السجون الإسرائيلية

الأسيرات الفلسطينيات داخل السجون الإسرائيلية

لقد شكلت المرأة الفلسطينية نموذج للتحدي والصمود ومثال مشرف للمرأة العربية المسلمة التي تناضل وتضحي جنباً الى جنب مع الرجل في معركة التحرر والخلاص من الاحتلال الجاثم على الأرض ، ولا تزال كل يوم تقدم التضحيات المستمرة والمتواصلة فهي شهيدة وأسيرة ومصابة وزوجة ومناضلة من أجل الحرية … فتحية اجلال وإكبار الى هذه المضحية التي قدمت الغالي والنفيس .
لقد وضع الاحتلال الاسرائيلي المرأة الفلسطينية في دائرة الاستهداف المباشر أما بالقتل والأسر والتشريد والإبعاد شأنها كشأن باقي مكونات المجتمع الفلسطيني الذي يعاني من هذا الاحتلال الغاصب ، ولا يراعي أى قوانين دولية أو حقوق إنسان في التعامل مع الإنسان الفلسطيني بشكل عام والمرأة بشكل خاص .
اليوم ونحن نكرم المرأة ونفتخر بتضحياتها ، تواصل  حكومة الاحتلال الصهيوني اعتقال ما يزيد عن 60 أسيرة أقدمهن الأسيرة لينا الجربوني من أراضي 48 وهي معتقلة منذ العام 2002 ، ويمارس بحقهن أقسى وأبشع أنواع التعذيب الجسدى والنفسي والاهمال الطبي حيث يتعرضن بين الحين والآخر إلى اعتداءات وحشية سواء بالإيذاء اللفظي الخادش للحياء أو الاعتداء الجسدى من قبل السجينات الجنائيات الإسرائيليات، وما يتعرضن لهو من قبل إدارة سجن “هشارون” الذي يتواجدن فيه .
تعانى الأسيرات من اعتداءات الاحتلال المتواصلة بحقهن مثل واقتحام غرفهم ليلاً دون استئذان ، كما يعانين من الحرمان من الزيارة أو إرسال الرسائل لذويهن ، ويحرمن من العلاج والتعليم، وتتعرض الأسيرات في كثير من الأحيان من المضايقات السجينات الجنائيات، حيث تتعمد إدارة السجن على دمج الأسيرات الفلسطينيات مع الأسيرات الجنائيات بهدف معاقبتهم واذالالهم، مشيراً إلى أن المخابرات الإسرائيلية لا تفرق بين الأسرى الرجال والأسيرات النساء إذ كثيرا ما صاحبت عملية اعتقال النساء ضرب وإهانة، وتعذيب وضرب مبرح دون مراعاة لجنسهن.
ندعو كافة دعاة حقوق الإنسان والمدافعين عن حقوق المرأة الى ضرورة إنهاء معاناة الأسيرات الموجودات في سجون الاحتلال، والعمل على فضح هذه الممارسات التي تتم بحق المرأة الفلسطينية ووقف ملاحقة واعتقال زوجات الأسرى وأمهات الأسرى وخاصة أثناء زيارة أبنائهن داخل السجون وقف سياسة التفتيش العاري التي يتعرضن لهن أثناء الزيارة

تعليقات الفيسبوك

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

إلى الأعلى