وزارة الأسرى: سلطات الإحتلال تقتطع أموال الأسرى من عائدات الضرائب الفلسطينية

وزارة الأسرى: سلطات الإحتلال تقتطع أموال الأسرى من عائدات الضرائب الفلسطينية

دائرة الإعلام

17-2-2019

أفادت وزارة الأسرى والمحررين بغزة، بأن المجلس الوزاري الإسرائيلي وبناءً علي قرار قضائي، أصدر صباح اليوم الأحد 17/2 قراراً بإقتطاع مبلغ (14) مليون دولار من أموال الضرائب الفلسطينية، كان مخصص للأسرى بشكل مباشر ولفريق المحامين, وتكاليف وأتعاب المحكمة.

وبينت الوزارة أن هذا القرار ليس الوحيد الذي يصدره الاحتلال ضد الأسرى داخل السجون, وإنما هي سياسة متبعة وممنهجة للتضييق على الأسرى وسلب حقوقهم المشروعة وبناءً على توصيات جلعاد أردان والتي كان أخرها تركيب أجهزة تشويش في أقسام وبجانب غرف الأسرى, بحجة الكشف والتشويش على الأجهزة الخلوية لدى ألأسرى لمنع الاتصال والتواصل مع ذويهم خارج السجون.

واعتبرت ان ما قامت به سلطات الإحتلال قرصنة اسرائيلية فى وضح النهار، وذلك  من خلال إصدار القرارات ضد الأسرى داخل السجون والأسرى المحررين خارج السجون بحرمانهم من حقوقهم الأساسية واٌقتطاع مستحقاتهم المالية من أموال الضرائب الفلسطينية التي تعتبر حقاً من حقوق الشعب الفلسطيني المالية.

وتضيف الوزارة بأن تغليف تلك الاجراءات بالقالب القانوني بإضفاء الشرعية القانونية عليها من خلال إصدار القرارات والتشريعات ومصادقتها من أعلى سلطة سياسية أو تشريعية أو قانونية, يعتبر جريمة قانونية وانتهاكاً جسيماً لمبادئ القانوني الدولي وللإتفاقيات والمعاهدات الدولية ذات الصلة , ويعتبر تنصل واضح من دولة الاحتلال لإلتزاماتها القانونية التي نصت عليها كافة المعاهدات والأعراف والاتفاقيات الدولية والتي تعد دولة الإحتلال أحدى الدول الموقعة عليها.

 

تعليقات الفيسبوك

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

إلى الأعلى