بمناسبة اليوم العالمى للطفل.. المدهون: الاحتلال يتعمد الاعتقال والتكنيل بالاطفال الفلسطينيين بصورة مخالفة للقانون الدولي

بمناسبة اليوم العالمى للطفل.. المدهون: الاحتلال يتعمد الاعتقال والتكنيل بالاطفال الفلسطينيين بصورة مخالفة للقانون الدولي

دائرة الاعلام
قال بهاء المدهون وكيل وزارة الأسرى والمحررين إن الاحتلال يتعمد إلى قهر وقتل الطفولة الفلسطينية من خلال اعتقال الأطفال وممارسة أبشع وسائل التعذيب بحقهم ، حيث يتعرضون لمثل ما يتعرض له الأسرى الكبار من معاملة سيئة وإهمال متعمد وتحقيق مهين ومذل داخل سجون الاحتلال
وأكد المدهون في بيان صحفي اليوم الأربعاء بمناسبة اليوم العالمي للطفل والذي يصادف 20 من نوفمبر من كل عام ، أن سلطات الاحتلال لا تزال تحتجز ما يقارب 270 طفلاً منهم 9 أسيرات قاصرات، تحرمهم من أبسط حقوقهم التي أقرتها المواثيق والاتفاقات الدولية.
وبين أنهم يتعرضون لما يتعرض له الكبار من تعذيب ومحاكمات جائرة، ومعاملة لا إنسانية، وتنتهك حقوقهم الأساسية، وأن مستقبلهم مهدد بالضياع، بما يخالف قواعد القانون الدولي واتفاقية الطفل.
وأشار الى أن الأطفال الأسرى محرومون من الرعاية الصحية والعلاج الطبي المناسب، وعادة ما تكون أقراص المسكنات ( الأكمول) هي العلاج لمختلف أنواع الأمراض، كما ترفض إدارة السجن إخراج الأطفال المرضى إلى عيادات السجن، ولا توفر طبيباً مقيماً بشكل دائم في عيادة السجن. كما أنها تماطل في اجراء عمليات جراحية للمصابين .
واعتبر المدهون ان الاعتداء بالضرب على الاسرى الاطفال وانتهاك حقوقهم يشكل مخالفة جسيمة للقانون الدولي كما أن الاحكام الجائرة التى تصدر يوميا بحقهم هو مخالف لكافة الاعراف والقوانين الدولية ويأتي في سياق سلسلة الاحكام الجائرة بحق الأطفال في الضفة والقدس، داعيا الى ضرورة تحرك مؤسسات حقوق الانسان الدولية لوضع حد لسياسة اعتقال الاطفال والاعتداء عليهم.
تعليقات الفيسبوك

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

إلى الأعلى