بعد خوضه اضرابا لمدة 58 يوما على التوالى..  وزارة الأسرى تبارك للأسير خضر عدنان انتصاره من جديد على السجان

بعد خوضه اضرابا لمدة 58 يوما على التوالى.. وزارة الأسرى تبارك للأسير خضر عدنان انتصاره من جديد على السجان

دائرة الإعلام

29-10-2018

باركت وزارة الأسرى والمحررين في بيان صحفي اليوم الاثنين 29/10 الانجاز الذي حققه الاسير خضر عدنان (40عاما)، بعد أن قررت محكمة الاحتلال الاسرائيلي الافراج عنه بعد شهر من الأن، وذلك بعد معركة بطولية خاضها مع السجان اضرب خلالها عن الطعام لمدة 58 يوما على التوالى.

واوضحت الوزارة ان الاسير عدنان انتصر من جديد على السجان في معركة الاضراب المفتوح عن الطعام، بعد حكم المحكمة اليوم بسجنه مدة 12 شهر لم يتبقي منها سوى شهر واحد ، مشيرة بأن هذه المده  تبدأ منذ تاريخ اعتقاله (11/12/2017) وغرامة مالية بقيمة ألف شاقل و18 شهراً وقف تنفيذ لمدة 5 سنوات.

واعتبرت الوزارة ان ما حققه عدنان يمثل انتصارا جديدا يسجل لإرادة الاسير الفلسطيني على جبروت وقهر السجان المجرم ، مؤكده أن هذا الانتصار لم يكن ليتحقق لولا صمود عدنان طوال هذه المدة وهو اضافة جديدة لتضحيات الحركة الاسير داخل السجون .

وبينت الوزارة أنها كانت ومازالت تدعو وباستمرار كافة أطياف الشعب الفلسطيني وأحرار العالم إلى التحرك العاجل لدعم مطالب الأسرى داخل السجون والقيام بأكبر حملة تضامنية معهم وهذا أقل ما يقدم للأسرى لدعم صمودهم في مواجهة بطش المحتل.

جدير بالذكر أن قوات الاحتلال الصهيوني اعتقلت الشيخ خضر عدنان بتاريخ 11/12/2017م، ووجهت له عدة تهم تحريضية، وهو من بلدة عرابة قضاء مدينة جنين شمال الضفة الغربية المحتلة، وهو مفجر معركة الإرادة معركة الأمعاء الخاوية ضد سياسة الاعتقال الإداري، وحقق انتصاراً نوعياً في إضرابين سابقين خاضهما في الأسر وتكللا برضوخ الاحتلال لمطلبه في الحرية، وهو اليوم يخوض هذه المعركة منفرداً للمرة الثالثة على التوالي مطالباً بحقه المشروع في الحرية ورفضاً للاعتقال التعسفي.

 

تعليقات الفيسبوك

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

إلى الأعلى