وزارة الأسرى تستنكر الحكم الجائر بحق الأسير محمد مرتجى

عبرت وزارة الأسرى عن استنكارها واستهجانها للقرار الجائر الذي أصدرته محكمة محكمة بئر السبع المركزية، بحق الأسير محمد فاروق مرتجى (39عاماً) من سكان مدينة غزة، بالسجن الفعلي مدة تسع سنوات .


واعتبرت الوزارة هذا الحكم القاسي بحق الأسير مرتجي هو انتقام لدور الأسير الإنساني حيث كان يعمل ممثلاً للمؤسسة التعاون التركية ” تيكا” ويقدم المساعدة للفقراء والأيتام ويسعى الى التخفيف من معاناة شعبنا .

واعتقل الأسير مرتجى بتاريخ 12/2/2017، وذلك خلال مروره على حاجز بيت حانون، فقد كان مغادراً إلى تركيا بعد حصوله على تصريح من سلطات الاحتلال لحضور الاجتماع التدريبي السنوي الذي تنظمه “تيكا” التابعة لرئاسة الوزراء في العاصمة أنقرة، لمنسقيها وموظفيها المحليين، وجرى نقله عقب اعتقاله إلى مركز تحقيق عسقلان.

ووجهة مخابرات الاحتلال للأسير مرتجى تهمة استغلال أموال المنظمة التركية وتحويلها لصالح حركة حماس وأنشطتها في قطاع غزة، ولجناحها العسكري كتائب القسام، وهي التهم التي نفاها الأسير بشكلٍ قاطع مراراً، وقد أُجلت محاكمته العديد من المرات إلى أن صدر بحقه يوم أمس حكمٌ نهائي.

يذكر أن الأسير مرتجى أب لأربعة من الأبناء، ويعمل مديراً لمؤسسة تيكا التركية منذ 6 سنوات، ويتنقل على معبر بيت حانون بشكل طبيعي بعد الحصول على تصريح من الاحتلال، وإمعاناً في حصار القطاع اعتقله الاحتلال، بتهمة مساعدة حركة حماس، وذلك لإيجاد مبرر لإغلاق المؤسسات الخيرية والإنسانية في غزة

تعليقات الفيسبوك

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

إلى الأعلى