وزارة الأسرى: 140 من الأسرى الأطفال في سجون الاحتلال تعدم طفولتهم وتسلب أبسط حقوقهم

2021/04/05 9:17ص

وزارة الأسرى: 140 من الأسرى الأطفال في سجون الاحتلال تعدم طفولتهم وتسلب أبسط حقوقهم

دائرة الإعلام
4-4-2021

أفادت وزارة الأسرى والمحررين بغزة، بوجود 140 طفل فلسطيني داخل سجون الاحتلال تقل أعمارهم عن (18) عامًا بينهم أسيران فتيان رهن الاعتقال الإداري وهما: أمل نخلة من رام الله، وفيصل العروج من بيت لحم، ويقبع الأسرى الأطفال في ثلاثة سجون مركزية وهي (عوفر، مجدو، والدامون).

جاء ذلك في بيان صحفي صدر عن الوزارة اليوم الأحد بمناسبة يوم الطفل الفلسطيني، والذي يصادف يوم غداً 5 ابريل، مؤكده على ضرورة أن تصل رسالة إلى أحرار العالم وإلى المؤسسات المعنية والتي ترعى حقوق الطفولة في العالم والتي تحمي الحريات والكرامة الإنسانية بأن يسمعوا أنين الأطفال الأسرى وعذاباتهم داخل السجون الإسرائيلية.

ومنذ مطلع عام 2020، وحتى نهاية شهر آذار/ مارس 2021، اعتقلت سلطات الاحتلال نحو (230) طفلًا، غالبيتهم من القدس، حيث تعتبر عمليات اعتقال الأطفال في القدس من أخطر القضايا التي تواجه المقدسيين، جرّاء عمليات الاستهداف الممنهجة والمتكررة للأطفال، والتي غالبًا ما يتم الإفراج عنهم إما بكفالات، أو بتحويلهم إلى "الحبس المنزلي"، حيث حاول الاحتلال على مدار السنوات القليلة الماضية، بتحويل منازل عائلات الأطفال في القدس إلى "سجن"، وتركت هذه القضية تحديات كبيرة على صعيد العلاقة بين الأطفال وعائلاتهم، وعلى مستوى المجتمع في القدس.

وبينت أن الاحتلال يحتجز الآن ويعتدي على مئات الأطفال الأسرى مخالفاً بذلك أبسط حقوق الإنسان والطفولة، ويتعرضون لما يتعرض له الكبار من تعذيب ومحاكمات جائرة ومعاملة لا إنسانية تنتهك حقوق طفولتهم الأساسية.

ومنذ بداية انتشار فيروس كورونا، فإن سلطات الاحتلال استخدمت الوباء أداة تنكيل بحقّهم، والضغط عليهم وترهيبهم، حيث يواجه الأسرى الأطفال في قضية الوباء، ذات الإجراءات التي يتعرض لها الأسرى الكبار، فأقسام الأطفال لا تتوفر فيها الإجراءات الوقائية اللازمة، حيث تعرض الأطفال لعزلٍ مضاعف كما كل الأسرى، وحرموا من زيارة العائلة والمحامين لا سميا في الفترة الأولى من انتشار الوباء، الأمر الذي تسبب لهم بأزمات، وضغوط كبيرة على مستوى الحياة الاعتقالية.

وطالبت الوزارة المندوب السامي وكافة المؤسسات الدولية التي ترعي حقوق الأطفال، بضرورة محاسبة الاحتلال على جرائمه التي ترتكب بحق الأسرى الأطفال بشكل يومي وضرورة التحرك العاجل من أجل إنقاذهم وتقديم قادة الاحتلال إلى محكمة الجنايات الدولية ونيل حقوق الطفل العادلة وفق القرارات الدولية.
 
 
 

التصريحات والبيانات ذات الصلة
الحركة الوطنية الأسيرة في سجون الاحتلال في يوم الأسير

حرية الأسرى حق لهم وواجب على الفصائل أكدت الحركة الأسيرة في سجون الاحتلال أن...

وزارة الأسرى تحذر الاحتلال من تداعيات عدم الإستجابة إلى مطالب الأسرى العادلة فى سجن عوفر

بعد فشل الحوار مجددا بين أسرى عوفر وإدارة السجن.. وزارة الأسرى تحذر الاحتلال من...